إعداد user

شاركها مع أصدقائك

تحاليل ما قبل عمليات الجراحة

يحتاج البعض لضرورة إجراء عمليات جراحية؛ وأثناء التّحضير يقوم الطّبيب بطلب مجموعة من تحاليل قبل إجراء عمليات الجراحة للمريض، وهي تحاليل مهمّة تحدّد فيما إذا كان المريض قادراً على الخضوع للجراحة أم لا.

سنتعرّف معاً في هذا المقال على أكثر التحاليل أهمية التّي تجرى قبل العمليات الجراحية.

تجرى تحاليل ما قبل العمل الجراحي للتأكد من مدى قابلية واستعداد جسم المريض لإجراء الجراحة أم لا

ما هي تحاليل ما قبل عمليات الجراحة ؟

يعتمد إجراء بعض التحاليل الطبية قبل العمل الجراحي على حسب نوع العملية، حيث أنه قد يتطلب فحصاً للفيروسات من أهمها؛ فيروس الكبد بأنواعه و فيروس نقص المناعة البشرية وقد تتطلب بعض أنواع العمل الجراحي ضرورة الكشف عن احتمالية وجود الحمل من عدمه.

فيما يلي سرد لأهم التحاليل الطبية التي تطلب قبل إجراء أي عملية جراحية:

  • تحليل صورة الدم CBC:

يعدّ تحليل صورة الدم (CBC) أحد أكثر اختبارات الدّمّ شيوعاً، غالباً ما يتمّ إجراؤه كجزء من الفحص الرّوتينيّ للمريض وقبل الخضوع للجراحة، يقيس هذا التّحليل نسبة العديد من مكوّنات الدّمّ المختلفة بما في ذلك خلايا الدّمّ الحمراء وخلايا الدّمّ البيضاء والصّفائح الدّمويّة.

خلايا الدّمّ الحمراء: يمكن أن تكون مستويات خلايا الدّمّ الحمراء الأعلى أو الأقلّ من المعتاد علامة على الجفاف أو فقر الدّمّ أو النّزيف، وتساعد هذه القيمة في تحديد فيما إذا كان المريض قادراً على الخضوع للجراحة. تبلغ القيمة الطّبيعيّة لخلايا الدّمّ الحمراء للرجال البالغين من 5 إلى 6 ملايين خلية / مل، وللنساء البالغات من 4 إلى 5 ملايين خلية / مل.

خلايا الدّمّ البيضاء: يمكن أن تكون مستويات خلايا الدّمّ البيضاء الأعلى أو الأقلّ من المعدّل الطّبيعيّ علامة على الإصابة بالعدوى أو سرطان الدّمّ أو اضطراب الجهاز المناعيّ. تبلغ القيمة الطّبيعيّة لخلايا الدّمّ البيضاء من 4500 إلى 10000 خلية / ميكرولتر.

الصّفائح الدّمويّة: من أهمّ القيم التّي يجب معايرتها قبل إجراء العمليات الجراحية للتحقّق من قدرة التّخثّر عند المريض وعدم تعرّضه لنزوف خطيرة أثناء الجراحة، قد تكون مستويات الصّفائح الدّمويّة الأعلى أو الأقلّ من الطّبيعيّ علامة على اضطرابات التّخثّر أو اضطرابات النّزيف، والقيمة الطّبيعيّة للصفائح الدّمويّة من 140.000 إلى 450.000 خلية / مل.

الهيموجلوبين: قد تكون مستويات الهيموجلوبين الأقلّ من المعدّل الطّبيعيّ علامة على فقر الدّمّ أو فقر الدّمّ المنجليّ أو الثّلاسيميا، والقيمة الطّبيعيّة للهيموجلوبين عند الرّجال البالغين 14 إلى 17 جم / ديسيلتر، وعند النّساء البالغات من 12 إلى 15 جم / ديسيلتر.

الهيماتوكريت (حجم الخلايا المكدسة) : قد تعني مستويات الهيماتوكريت المرتفعة جدّاً الإصابة بالتّجفاف، بينما قد تكون مستويات الهيماتوكريت المنخفضة علامة على فقر الدّمّ، والقيمة الطّبيعيّة للهيماتوكريت عند الرّجال البالغين 41٪ إلى 50٪، وعند النّساء البالغات 36٪ إلى 44٪.

متوسط حجم كريات الدم: قد تشير مستويات المتوسّطة لحجم الكريّة (MCV) الأقلّ من الطّبيعيّ للإصابة بفقر الدّمّ أو الثّلاسيميا، والقيمة الطّبيعيّة هي من 0 إلى 95 فيمتوليتر.

  • تحليل سكر الدم الصّياميّ:

يقيس هذا الاختبار نسبة السكر في الدم بعد صيام ليلة كاملة، ويحدّد فيما إذا كان يجب تخفيض قيم السكر عند المريض قبل إجراء العمل الجراحيّ.

مستوى السكر الطّبيعيّ في الدم الصائم 99 مجم / ديسيلتر أو أقل.

ويشير المستوى من 100 إلى 125 مجم / ديسيلتر إلى بداية الإصابة بالسكري (عدم تحمّل السكر).

القيم الأعلى من 126 مجم / ديسيلتر تشير إلى الإصابة بداء السكري.

  • تحاليل الكوليسترول والدهون الثلاثية:

تحاليل الكوليسترول والدهون الثّلاثيّة تعتبر أيضاً من أكثر الفحوصات التّي تطلب للمرضى، حيث تساعد في كشف أمراض السمنة والسكري والقلب والأوعية الدّمويّة.

تتضمّن قيمة الكوليسترول الكلّيّة، وكولّسترول البروتين الدّهنيّ عالي الكثافة HDL وكولّسترول البروتين الدّهنيّ منخفض الكثافة LDL وكولّسترول البروتين النّاقل للدهون VLDL وقيمة الدّهون الثلاثيّة.

القيم الطّبيعيّة للكولّسترول أقلّ من 1.7 مليمول/لتر (150 ملغرام/ ديسيلتر).

القيم الطّبيعيّة للدهون الثّلاثيّة أقلّ من 150 ملغ/دل.

إن نسبة LDL/ HDL الطّبيعيّة للرجال أقلّ من 3، للنساء أقلّ من 2.5، للمراهقين أقلّ من 2.5 وللأطفال أقلّ من 1.8.

  • الكرياتينين Creatinine:

هو من أكثر وأهمّ الاختبارات التّي تستخدم لتقدير وظيفة الكليتين ومن المهمّ التأكّد من سلامة عمل الكليتين قبل إجراء أيّ عمل جراحيّ.

تعتمد كمّية الكرياتينين التّي يتمّ إنتاجها يوميّاً على حجم العضلات وبالتّالي هناك اختلاف في نسبة الكرياتينين بين الذّكور والإناث مع انخفاض قيم الكرياتينين لدى الأطفال والذّين يعانون من نقص كتلة العضلات، كما تتأثّر نسبة الكرياتينين بالنّظام الغذائيّ وتحديداً بالبروتين حيث يمكن أن يتغيّر الكرياتينين بنسبة تصل إلى 30٪ بعد تناول اللّحوم الحمراء.

تبلغ نسبة الكرياتينين الطّبيعيّة في الدّمّ 0.74 إلى 1.35 ملغم/دل للرجال البالغين (65.4 – 119.3 ميكرومول/لتر) و0.59 إلى 1.04 ملغم/دل للنساء البالغات 52.2 – 91.9 ميكرومول/لتر).

  • تحاليل خمائر الكبد ALT – AST:

AST (إنزيم ناقلة أمين الأسبارتات aminotransferase) و ALT (إنزيم ناقلة أمين الألانين alanine transaminase) هي إنزيمات توجد غالباً في الكبد، لكن موجودة أيضاً في العضلات والأعضاء الأخرى في الجسم، ومعظم الأدوية يتمّ استقلابها عبر الكبد لذا يجب التأكّد من صحّة الكبد قبل إجراء العمليّات الجراحيّة.

تقيس اختبارات الدّمّ AST وALT كمّيّة الإنزيمات في الدّمّ، وهي فحوصات روتينيّة يشيع استخدامها للمساعدة في تشخيص تلف الكبد أو أمراضه؛ وقد تساعد أيضاً في تشخيص الحالات الصّحّيّة الأخرى.

لا تحتاج هذه الاختبارات للصيام قبل إجرائها ولا لأي تحضير مسبق.

القيم الطّبيعيّة لإنزيم ناقلة أمين الألانين (ALT): 36-4 وحدات/لتر.

القيم الطّبيعيّة لإنزيم ناقلة أمين الاسباراتات (AST): 35 – 8 وحدات/لتر.

  • زمن البروثرومبين (PT أو PT-INR) مؤشر سيولة الدم :

البروثرومبين هو بروتين ينتجه الكبد، ومن المهمّ جدّاً معايرته قبل إجراء أيّ عمل جراحيّ لكيلا يتعرّض المريض لنزوف خطيرة.

يقيس اختبار زمن البروثرومبين (PT) مدى جودة ومدّة تجلط الدم، تستغرق عادةً حوالي 25 إلى 30 ثانية، قد يستغرق الأمر وقتاً أطول إذا كان المريض يتناول مميّعات الدم.

تشمل الأسباب الأخرى للنتائج غير الطّبيعيّة الهيموفيليا وأمراض الكبد وسوء الامتصاص، كما أنّه مفيد في مراقبة الأشخاص الذّين يتناولون الأدوية التّي تؤثّر على التخثر مثل الوارفارين (الكومادين).

يتمّ إعطاء النّتائج بعدد الثّواني التّي يستغرقها الدم للتجلط، في بعض الأحيان يستخدم اختبار PT عمليّة حسابيّة تسمّى النّسبة الدّوليّة الموحّدة (INR) لمقارنة نتائج المختبرات المختلفة.

سيطلب الطّبيب عادةً اختبار PT مع اختبار تخثر آخر يسمّى وقت الثرومبوبلاستين الجزئيّ المنشّط (aPTT).

المدى المرجعيّ لزمن البروثرومبين عادةً ما يكون حوالي ما بين 11-16 ثانية؛ والمعدّل الطبيعي للنسبة المعياريّة الدولية INR هو مابين 0.8-1.2.

  • زمن تخثر الثرومبين:

يقيس زمن الثرومبين مدى جودة عمل الفيبرينوجين، قد تكون النّتائج غير الطّبيعيّة ناتجة عن اضطرابات الفيبرينوجين الموروثة وأمراض الكبد وبعض أنواع السرطان والأدوية التّي تؤثّر على التخثر.

  • زمن النّزف:

يحلّل هذا الاختبار مدى سرعة إغلاق الأوعية الدّموية الصّغيرة في الجلد وإيقاف النّزيف. ويتم إجراؤه بشكل مختلف عن اختبارات الدم الأخرى. وذلك بوضع كفّة ضغط الدم على الجزء العلويّ من الذّراع وتضخيمها، بعدها يقوم مقدّم الرّعاية الصّحيّة بإجراء بضع جروح صغيرة في الجزء السّفليّ من الذّراع، ثمّ يزيل الكفّة عند تفريغها ووضع ورق نشّاف على الجروح لفترة وجيزة كلّ 30 ثانية حتّى يتوقّف النّزيف.

عادةً ما يستمرّ النّزيف من دقيقة إلى تسع دقائق، ويعتبر الاختبار آمناً وآثاره الجانبيّة أو مخاطرة قليلة نسبياً.

 

هل تتوفر تحاليل ما قبل عمليات الجراحة في مختبرات دلتا الطبية ؟

إن اهتمام مختبرات دلتا بتقديم أفضل خدمات التحاليل الطبية في السعودية، يجعلها بشكل دائم مهتمة بتطوير تقنياتها وتقديم كل خدمات التحاليل الطبية. توفر مختبرات دلتا الطبية تحاليل ما قبل عمليات الجراحة وذلك من خلال كادر طبي متميز وبأحدث التقنيات التي توصل إليها عالم المختبرات الطبية. علاوة على ذلك، تتوفر في دلتا مجموعة كبيرة من الفحوصات الطبية المفردة وكذلك باقات التحاليل الشاملة والتي يمكن الحصول عليها من خلال زيارة إحدى فروع مختبرات دلتا في السعودية أو من خلال خدمة السحب المنزلي المجانية.

ختاماً، يجب التّأكّد من سلامة المريض وصحّته قبل إجراء أيّ عمل جراحيّ وذلك للوقاية من حدوث أيّ مضاعفات خطيرة ومهدّدة للحياة، لذا من المهمّ الالتزام بتعليمات الطّبيب والقيام بالتّحاليل المطلوبة.

المراجع

Merck Manual. Overview of Blood Clotting Disorders.

Merck Manual. Excessive Bleeding.

Yang R, Moosavi L. Prothrombin Time.

American Liver Foundation. [Internet]. New York: American Liver Foundation; c2017. Diagnosing Liver Disease – Liver Biopsy and Liver Function Tests;

National Heart, Lung, and Blood Institute [Internet]. Bethesda (MD): U.S. Department of Health and Human Services; Blood Tests

Testing.com [Internet]. Seattle (WA).: OneCare Media; c2022. Aspartate Aminotransferase: The Test

Blood test.

Blood test: Complete blood count.

 

حقوق الصورة داخل المقال