Categories: الأمراض

by user

Share

Categories: الأمراض

إعداد user

شاركها مع أصدقائك

أعراض سرطان عنق الرحم وأسبابه ومراحله وعلاجه

يعتبر سرطان عنق الرحم من السرطانات الشائعة التي قد تصيب النساء ومن المهم التوعية بمخاطر هذا المرض وطرق الكشف المبكر عنه وتشخيصه والوقاية منه، لذا سنتعرف على هذه المعلومات في هذا المقال.

ما هو سرطان عنق الرحم؟

يبدأ هذا السرطان على سطح عنق رحم المرأة، ويحدث ذلك عندما تبدأ الخلايا الموجودة في عنق الرحم بالتحول إلى خلايا سابقة للسرطان.

لن تتحول جميع الخلايا السرطانية إلى سرطان ولكن العثور على هذه الخلايا المسببة للمشاكل وعلاجها قبل أن تتمكن من التغير أمر بالغ الأهمية للوقاية.

ما هي أنواع سرطان عنق الرحم؟

هناك نوعان رئيسيان:

  1. سرطان الخلايا الحرشفية.
  2. السرطان الغدي.

حوالي 80% إلى 90% من سرطانات عنق الرحم هي سرطانات الخلايا الحرشفية، في حين أن 10% إلى 20% هي سرطانات غدية.

ما مدى شيوع سرطان عنق الرحم؟

يعتبر من السرطانات الشائعة جداً التي تصيب النساء، وقد بينت وزارة الصحة السعودية في دليلها لسرطان عنق الرحم أن هذا السرطان هو الرابع عالمياً بين أكثر أنواع السرطانات شيوعاً عند النساء والسرطان السابع بين جميع أنواع السرطان.

لحسن الحظ أن هذا المعدل آخذ في الانخفاض، بسبب الفحوصات ولقاح فيروس الورم الحليمي البشري.

ما هي أعراض سرطان عنق الرحم ؟

لا تنطوي المراحل المبكرة عادةً على أعراض ويصعب اكتشافها، قد تستغرق العلامات الأولى لسرطان عنق الرحم عدة سنوات حتى تظهر.

إن العثور على خلايا غير طبيعية أثناء فحوصات سرطان عنق الرحم هو أفضل طريقة لتجنب سرطان عنق الرحم.

يمكن أن تشمل علامات وأعراض سرطان عنق الرحم الأولى ما يلي:

  1. إفرازات مهبلية مائية أو دموية قد تكون ثقيلة ويمكن أن تكون لها رائحة كريهة.
  2. نزيف مهبلي بعد الجماع أو بين فترات الحيض أو بعد انقطاع الطمث.
  3. قد تكون فترات الحيض أثقل وتستمر لفترة أطول من المعتاد.

إذا انتشر السرطان إلى الأنسجة أو الأعضاء المجاورة فقد تشمل الأعراض ما يلي:

  1. صعوبة التبول وألم وأحياناً مع وجود دم في البول.
  2. الإسهال أو الألم أو النزيف من المستقيم عند التبرز.
  3. التعب وفقدان الوزن والشهية.
  4. شعور عام بالمرض.
  5. ألم خفيف في الظهر أو تورم في الساقين.
  6. آلام الحوض/البطن.

أسباب سرطان عنق الرحم

معظم الحالات سببها فيروس الورم الحليمي البشري وهو عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

يصاب معظم الناس بفيروس الورم الحليمي البشري في مرحلة ما من حياتهم ولا يدركون ذلك لأن أجسامهم تقاوم العدوى، ومع ذلك إذا لم يقاوم الجسم العدوى، فقد يتسبب ذلك في تحول خلايا عنق الرحم إلى خلايا سرطانية.

هناك أكثر من 100 نوع من فيروس الورم الحليمي البشري وقد تبين أن حوالي عشرة منها تؤدي إلى الإصابة بالسرطان.

يعد الاكتشاف المبكر لهذه الأنواع من فيروس الورم الحليمي البشري أمراً أساسياً في الوقاية من سرطان عنق الرحم، حيث يمكن أن تساعد الفحوصات المنتظمة مع مقدم الرعاية الصحية في تحديد التغيرات في الخلايا قبل أن تتحول إلى سرطان.

كما يمكن أن يساعد لقاح فيروس الورم الحليمي البشري في الوقاية من عدوى فيروس الورم الحليمي البشري عن طريق الحماية من فيروس الورم الحليمي البشري الذي يسبب ما يصل إلى 90% من جميع الحالات.

تشخيص سرطان عنق الرحم

يتطور سرطان عنق الرحم ببطء وعلى مدى سنوات عديدة، وقبل أن تتحول الخلايا إلى سرطان، تمر هذه الخلايا الموجودة في عنق الرحم بالكثير من التغييرات، تبدأ الخلايا غير الطبيعية في عنق الرحم في الظهور بشكل غير منتظم أو غير طبيعي وقد تختفي هذه الخلايا غير الطبيعية أو تبقى كما هي أو تتحول إلى خلايا سرطانية.

يمكن للفحوصات النسائية المنتظمة مع اختبار عنق رحم المرأة اكتشاف معظم الحالات باكراً

اختبار عنق الرحم أو مسحة عنق الرحم هو اختبار يجمع الخلايا من عنق الرحم ومن ثم يتم فحص هذه الخلايا بحثاً عن علامات الإصابة بالتسرطن أو غيرها من التغيرات الخلوية.

كما يتم إجراء اختبار فيروس الورم الحليمي البشري، وهو اختبار محدد يفحص خلايا عنق الرحم بحثاً عن عدوى فيروس الورم الحليمي البشري كما يتم إجراء خزعة من الخلايا وفحصها تحت المجهر بحثاً عن التسرطن.

إذا أكدت الخزعة الإصابة بالسرطان فستحدد الاختبارات الإضافية ما إذا كان المرض قد انتشر، قد تشمل هذه الاختبارات ما يلي:

  1. دراسات وظائف الكبد والكلى.
  2. اختبارات الدم والبول.
  3. الأشعة السينية للمثانة والمستقيم والأمعاء وتجويف البطن.

ما هي مراحل سرطان عنق الرحم؟

المرحلة الأولى: يوجد السرطان في عنق الرحم فقط ولم ينتشر ومازال صغيراً.

المرحلة الثانية: انتشر السرطان خارج عنق الرحم والرحم ولكنه لم ينتشر بعد إلى جدار الحوض أو المهبل.

المرحلة الثالثة: انتشر السرطان إلى الجزء السفلي من المهبل وقد ينتشر إلى جدار الحوض والحالب (والغدد الليمفاوية القريبة).

المرحلة الرابعة: انتشر السرطان إلى المثانة أو المستقيم أو أجزاء أخرى من الجسم مثل العظام أو الرئتين.

هل يمكن الشعور بسرطان عنق الرحم بالإصبع؟

لا، لا يمكن الشعور بسرطان عنق الرحم بالإصبع، الخلايا السرطانية صغيرة الحجم ولا يمكن اكتشافها إلا تحت المجهر.

علاج سرطان عنق الرحم

  1. العلاج الإشعاعي:

يستخدم العلاج الإشعاعي حزم الطاقة لقتل الخلايا السرطانية الموجودة في عنق الرحم.

  1. العلاج الكيميائي:

يستخدم العلاج الكيميائي (الكيماوي) الأدوية التي يتم حقنها عبر الأوردة أو تؤخذ عن طريق الفم لقتل الخلايا السرطانية.

  1. الجراحة:

يتم استخدام أنواع مختلفة من الجراحة لعلاج سرطان عنق الرحم، تشمل بعض أنواع الجراحة الأكثر شيوعاً لسرطان عنق الرحم ما يلي:

  • جراحة الليزر: تستخدم هذه الجراحة شعاع الليزر لحرق الخلايا السرطانية.
  • جراحة التجميد: تعمل هذه الجراحة على تجميد الخلايا السرطانية.
  • الخزعة المخروطية: عملية جراحية تتم فيها إزالة قطعة من الأنسجة مخروطية الشكل من عنق الرحم.
  • استئصال الرحم البسيط: تتضمن هذه الجراحة إزالة الرحم وليس الأنسجة المجاورة للرحم حيث لا تتم إزالة الغدد الليمفاوية المهبلية والحوضية.
  • استئصال الرحم الجذري مع تشريح العقدة الليمفاوية الحوضية: في هذه الجراحة تتم إزالة الرحم والأنسجة المحيطة التي تسمى البارامتريوم وعنق الرحم وجزء صغير من الجزء العلوي من المهبل والعقد الليمفاوية من الحوض.
  • استئصال محتويات الحوض: هذا هو نفس استئصال الرحم الجذري ولكنه يشمل المثانة والمهبل والمستقيم وجزء من القولون اعتماداً على مكان انتشار السرطان.
  1. العلاج الموجه:

العلاج الدوائي الموجه يدمر خلايا سرطانية محددة دون الإضرار بالخلايا السليمة وهو يعمل عن طريق استهداف البروتينات التي تتحكم في كيفية نمو الخلايا السرطانية وانتشارها.

  1. العلاج المناعي:

يستخدم العلاج المناعي الدواء لتحفيز الجهاز المناعي للتعرف على الخلايا السرطانية وتدميرها.

ما هي عوامل خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم؟

في كثير من الحالات يمكن ربط هذا السرطان بعوامل الخطر المعروفة للمرض، يمكن تجنب بعض عوامل الخطر بينما لا يمكن تجنب عوامل أخرى.

بعض عوامل الخطر التي يمكن السيطرة عليها هي:

  1. الفحص الروتيني: أولئك الذين لم يخضعوا لاختبارات عنق الرحم على فترات منتظمة هم أكثر عرضة لخطر الإصابة.
  2. عدوى فيروس الورم الحليمي البشري: ترتبط أنواع معينة من فيروس الورم الحليمي البشري بسرطان عنق الرحم لذا إن تقليل خطر الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري يمكن أن يقلل أيضاً من خطر الإصابة.
  3. التاريخ الجنسي: إن ممارسة الجنس قبل البلوغ أووجود العديد من الشركاء الجنسيين يزيد خطر الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري والكلاميديا.
  4. التدخين: يرتبط تدخين السجائر بزيادة خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم.
  5. الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية: أولئك الذين أصيبوا بفيروس نقص المناعة البشرية لديهم خطر أعلى من المتوسط للإصابة بسرطان عنق الرحم.
  6. حبوب منع الحمل: هناك أدلة على أن الاستخدام طويل الأمد لوسائل منع الحمل عن طريق الفم يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم.
  7. تعدد الأطفال: إن وجود ثلاث حالات حمل كاملة أو أكثر قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم.
  8. ضعف جهاز المناعة: إن ضعف جهاز المناعة يجعل الجسم غير قادر على مكافحة العدوى.

هل يمكن الوقاية من سرطان عنق الرحم؟

هناك بعض الأشياء التي يمكن القيام بها للوقاية من سرطان عنق الرحم.

يعد إجراء فحوصات أمراض النساء بانتظام وإجراء اختبارات عنق الرحم من أهم الخطوات التي يجب اتخاذها للوقاية، كما يمكن القيام بالتعليمات التالية للوقاية:

  1. الحصول على لقاح فيروس الورم الحليمي البشري.
  2. استخدم الواقي الذكري أو وسائل العزل الأخرى عند ممارسة الجنس.
  3. االامتناع عن تعدد الشركاء الجنسيين.
  4. التوقف عن التدخين واستخدام منتجات التبغ.

ما هو تطعيم سرطان عنق الرحم؟

تمت الموافقة على لقاح فيروس الورم الحليمي البشري للأطفال والبالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 9 إلى 45 عاماً ويحمي من تطور سرطان عنق الرحم.

يعمل اللقاح عن طريق تحفيز الجهاز المناعي في الجسم لمهاجمة أنواع معينة من فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) والتي تم ربطها بالعديد من حالات التسرطن.

من الأفضل الحصول على اللقاح قبل بدء النشاط الجنسي ويتم إعطاء اللقاح على شكل سلسلة.

هل يتوفر تحليل الكشف فن سرطان عنق الرحم في مختبرات دلتا ؟

تقدم مختبرات دلتا الطبیة الكثیر من الباقات ومنها باقة دلالات الأورام وتحليل الأمراض الجنسية، وغيرها من الفحوصات الفردية والتحاليل الطبية التي تساهم في التشخيص الدقيق لجميع الأمراض ومنها بكل تأكيد الأمراض الجنسية.

يمكن الحصول على جميع التحاليل من خلال زيارة أقرب فرع من فروع مختبرات دلتا الطبية في منطقتك، أو من خلال طلب خدمة السحب المنزلي التي توفرها مختبرات دلتا مجاناً، مع ضمان الحصول على نتائج ذات جودة ودقة عالية.

 

المراجع

American College of Obstetricians and Gynecologists. Cervical Cancer Screening

American Cancer Society. Cervical Cancer

Centers for Disease Control and Prevention. Cervical Cancer 

Centers for Disease Control and Prevention. Human Papillomavirus (HPV) Vaccine

National Cancer Institute. Cervical Cancer – Patient Version

U.S. Food and Drug Administration. HPV (human papillomavirus)