Categories: الأمراض

by user

Share

Categories: الأمراض

إعداد user

شاركها مع أصدقائك

الأمراض الشائعة في الحج
مع اقتراب موسم الحج تتزايد مجموعة من الأمراض الموسمية التي تنتشر بين الحجاج، بسبب الازدحام والتقارب ووفود عدد كبير من مختلف أصقاع العالم لتأدية فريضة الحج بالمملكة. سنتعرف معاً في هذه المقالة على أكثر الأمراض إنتشاراً بين الحجاج وكيف يمكن معالجتها والتعامل معها.

ما هي الأمراض التي تنتشر في موسم الحج ؟

  1. أمراض الرشح والإنفلونزا ونزلات البرد.
  2. التهابات الأمعاء والإسهال والإقياء.
  3. الجفاف بسبب التعرض لأشعة الشمس.
  4. ارتفاع الحرارة.
  5. الحروق الشمسية.
  6. الأمراض الجلديّة.
  7. أمراض القلب والأوعية الدموية.

أهم أمراض الرشح والإنفلونزا ونزلات البرد التي قد تصيب الحجاج

تعد أمراض الجهاز التنفسي من أكثر الأمراض شيوعاً التي تنتشر بين الحجاج، وتشمل:
  • نزلات البرد الفيروسية:
النزلات الفيروسية من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي العلوي والتي تسببها الفيروسات وتنتشر بين البشر بسهولة وبشكل كبير في موسم الحج. تتنوع أعراض نزلة البرد لتشمل الاحتقان والسيلان الأنفي والتهاب الحلق والتهاب الملتحمة وارتفاع الحرارة والتعب والوهن. يمكن تشخيصها من خلال الأعراض السريرية أو من خلال إجراء تحليل صورة الدم CBC والبروتين الالتهابي الارتكاسي CRP، اللذان يدلان على وجود حالة التهاب في الجسم. إن أغلب نزلات البرد لا تحتاج إلى علاج، وتشفى بفعل مقاومة الجسم ومناعته الذاتية خلال فترة أسبوع حتى 10 أيام كحد أقصى. ويجب التزام إجراءات الوقاية أثناء موسم الحج، مثل ارتداء الكمامة الطبية وتعقيم اليدين باستمرار، كما ينصح بتناول فيتامين سي والزنك لتعزيز المناعة.
  • التهابات الرئة:
يعد التهاب الرئة من أمراض الجهاز التنفسي الخطيرة التي قد تنتشر، وقد تكون بسبب الجراثيم أو الفيروسات أو البكتيريا. تعد أعراض التهابات الرئة خطيرة ومزعجة للمريض وتحتاج لاستشارة طبيب أو للإدخال الى المستشفى حيث يتم العلاج والتشخيص. يحتاج الطبيب المعالج لإجراء التحاليل  للدم لكشف الالتهاب مثل تحليل صورة الدم CBC والبروتين الالتهابي الارتكاسي CRP كما يجب إجراء زراعة لعينة من البلغم أو للدم لمعرفة مسبب المرض ولأختيار أفضل دواء ونوع المضاد الحيوي الذي يستجيب عليه.
  • السل:
يزداد انتشار السل بين الحجاج بسبب الازدحام، وهو مرض خطير يحتاج لعلاج لكي لا ينتشر المرض بين أفراد المجتمع. يتم تشخيص السل بإجراء تحاليل دموية مثل تحليل صورة الدم CBC والبروتين الالتهابي الارتكاسي CRP كما يتم زراعة للبلغم  على أوساط زراعة خاصة لكشف عصية السل. يجب إعطاء لقاح السل للحجاج قبل السفر كما يجب الالتزام بإجراءات الوقاية مثل التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة الطبية وتعقيم اليدين باستمرار.

أهم الأمراض الهضمية التي قد تنتشر بين الحجاج

هنالك بعض الأمراض الهضمية التي يتأثر بها الحجاج، من أبرزها:
  • التهابات الأمعاء:
تعتبر التهابات الأمعاء (التسمم الغذائي) من الأمراض التي قد تنتشر بين المسافرين والحجاج، وما يرافقها من أعراض مثل الإسهال والترجيع وارتفاع الحرارة والتعب. لا تحتاج التهابات الأمعاء لإجراء اختبارات لتشخيصها حيث يمكن تشخيصها من خلال الأعراض والقصة السريرية، لكن في الحالات الشديدة يمكن إجراء تحليل صورة الدم CBC والبروتين الالتهابي الارتكاسي CRP.
  • الحمّى المالطية والحمى التيفية:
من الأمراض الالتهابية الشائعة التي قد تصيب الحجاج، وتنتقل عبر الأطعمة الملوّثة بهذه الجراثيم. يتم تشخيص هذه الأمراض بإجراء تحليل صورة الدم CBC والبروتين الالتهابي الارتكاسي وتحاليل فيدال ورايت.
  • التّسمّم الغذائيّ:
غالباً ما تفسد الأطعمة في فصل الصيف بسبب ارتفاع درجات الحرارة، ممّا يؤدّي للإصابة بالتّسمّم الغذائيّ وخاصّةً أثناء موسم الحج عندما يأتي في الصيف. وتتنوّع أعراض التّسمم الغذائي لتشمل الإسهال والغثيان والإقياء والألم البطنيّ وارتفاع الحرارة واالجفاف. في الحالات الشّديدة من التّسمّم الغذائيّ يحتاج المريض لتحاليل دمويّة مثل صورة الدّمّ CBC وتحليل البروتين الالتهابي الارتكاسيّ CRP لكشف وجود حالة التهابيّة في الجسم، وقد يحتاج لتحاليل الأملاح في حالات االجفاف والإسهال. يتمّ وصف المضادّات الحيويّة من قبل الطّبيب مع تعويض الأملاح والسّوائل لعلاج حالات التّسمّم الغذائيّ.

لماذا يصاب الحجاج بالتجفاف ؟

بسبب الحرارة العالية والوقوف طويلاً في الجو الحار وتحت أشعة الشمس، يخسر الحجاج الكثير من السوائل، ممّا يعرضهم لمخاطر الجفاف وما يرافقه من إغماء ونوبات فقد وعي وصداع وخسارة للسوائل. لذا يجب دائماً الإكثار من شرب المياه للوقاية من مخاطر الجفاف.

لماذا تكثر إصابات ضربة الشمس للحجاج؟

ضربة الشّمس هي أحد  أمراض الصّيف التّي تحدث بسبب ارتفاع درجة الحرارة والتّعرّض لأشعّة الشّمس القوية أثناء الحج. تتنوّع أعراض ضربة الشّمس من حرارة عالية إلى صداع وغثيان وإقياء. يجب تقديم الإسعافات الأوّليّة للمريض الذّي تعرّض لضربة الشّمس عن طريق نقله لمكان بارد ومحميّ من الشّمس، مع وضع كمّادات المياه الباردة وإعطائه خافضات الحرارة والسّوائل لوقايته من االجفاف واستشارة الطّبيب.

لماذا يتعرض الحجاج لحروق الجلد والطّفح الجلديّ؟

تكثر حروق الجلد بسب التعرض لأشعة الشّمس أثناء موسم الحج بسبب المشي والوقوف مطولاً تحت أشعة الشمس، كما قد تؤدّي أشعّة الشّمس لظهور طفح جلديّ أو احمرار بالبشرة. يجب استخدام الكريمات الواقية من الشّمس وتجنّب التّعرّض لأشعتها في وقت الصّيف.

هل يصاب الحجاج بلسع الحشرات؟

من المعروف أنّ الحشرات تزداد في فصل الصّيف بسبب الرّطوبة والدّفء، حيث تشكّل لسعات الحشرات مشكلة كبيرة ومصدر كبير لنقل الأمراض وظهور الطّفح الجلديّ. من المعروف أنّ بعض البشر يتعرّضون للسعات الحشرات أكثر من غيرهم وذلك بسبب روائح الجسم التّي تجذب الحشرات والبعوض ورائحة معطّرات الجسم التّي تستخدم في الصّيف (مزيل العرق) كما وجد أنّ الموضوع يختلف بين البشر بحسب الجينات. من الأمراض التّي قد تنتقل عبر لسع الحشرات اللّشمانيا، وهي مرض خطير ومزعج ويحتاج لتحاليل مثل أخذ خزعة من الآفة ودراستها تحت المجهر، كما يتمّ القيام بتحاليل دمويّة مثل تحليل صورة الدّمّ CBC وتحليل البروتين الالتهابيّ الارتكاسيّ CRP.

كيف يمكن الوقاية من الأمراض التي تنتشر؟

لقضاء رحلة الحج براحة دون أمراض يجب الالتزام بقواعد السلامة الآتية:
  1. الالتزام بقواعد النظافة الشخصية مثل غسل اليدين وعدم استخدام أدوات الآخرين.
  2. الالتزام بالتباعد الاجتماعي قدر الإمكان.
  3. طهي الطعام جيداً.
  4. حفظ الطعام بطريقة صحيحة للوقاية من التسمم الغذائي.
  5. ارتداء الكمامة الطبية قدر الإمكان.
  6. الإكثار من شرب الماء.
  7. الالتزام بطرق الوقاية من أشعة الشمس القوية.
بقدر الالتزام بالقواعد الصحية بقدر ما تحصل على رحلة حج ممتعة دون أعراض، وعند ظهور أعراض لأي مرض يجب استشارة أقرب طبيب أو مركز طبي.

المراجع

Davidson’s Principles and Practice of Medicine – 24th Edition Cleveland Clinic. Health Eseentials.