Categories: الأمراض

by user

Share

Categories: الأمراض

إعداد user

شاركها مع أصدقائك

أنواع فقر الدم
يعاني عدد كبير من الأفراد حول العالم من فقر الدم وأعراضه المزعجة للمريض، حيث تتنوع أنواع فقر الدم بحسب أسبابها ومدى خطورتها. فما هي أنواع فقر الدم التي تنتشر بين الناس؟ وما هي أسبابها وأعراضها وطرق تشخيصها وعلاجها؟ كل ذلك سنوضحه في المقال التالي.

ما هو فقر الدم؟

فقر الدم هو انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء؛ ويعرف مخبرياً على أنه انخفاض في الهيموجلوبين أو الهيماتوكريت. الهيموجلوبين هو البروتين الرئيسي في خلايا الدم الحمراء، يحمل الأكسجين وينقله إلى جميع أنحاء الجسم. لذا عند الإصابة بفقر الدم، يكون مستوى الهيموجلوبين منخفضاً ولا تحصل الأنسجة والأعضاء على كمية كافية من الأكسجين. تحدث أعراض فقر الدم – مثل التعب أو ضيق التنفس – لأن الأعضاء لا تحصل على ما تحتاجه للعمل بالطريقة التي ينبغي لها. يصيب فقر الدم جميع الفئات العمرية والأجناس، لكن النساء معرضات لخطر الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد بسبب فقدان الدم من فترات الحيض وارتفاع الحاجة للحديد أثناء الحمل، كما أن كبار السن أكثر عرضة للإصابة بفقر الدم، لأنهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض الكلى أو غيرها من الأمراض المزمنة.

ما هي أعراض فقر الدم؟

يمكن أن تكون أعراض فقر الدم خفيفة لدرجة أن المريض قد لا يلاحظها، لكن عند انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء عن حد معين، تبدأ بعض الأعراض بالظهور مثل:
  1. الدوخة أو الدوار أو الإغماء.
  2. تسارع ضربات القلب.
  3. الصداع.
  4. ألم يشمل العظام والصدر والبطن والمفاصل.
  5. مشاكل النمو للأطفال والمراهقين.
  6. ضيق في التنفس.
  7. شحوب الجلد.
  8. برودة اليدين والقدمين.
  9. التعب أو الوهن.
  10. هشاشة الأظافر.
  11. تقرحات فمويّة.
  12. ألم في اللسان.
  13. متلازمة بيكا أو الرغبة في تناول أشياء غير غذائية مثل الثلج والطين.

ما هي أنواع فقر الدم ؟

تتنوع أنواع فقر الدم ما بين 400 نوع، ويعود ذلك التنوع إلى الأسباب التي يمكن تقسيمها إلى ثلاث مجموعات، وهي:
  1. فقر الدم الناجم عن فقدان الدم.
  2. فقر الدم الناجم عن نقص أو خلل في إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  3. فقر الدم الناجم عن تدمير خلايا الدم الحمراء.

ما هو فقر الدم الناجم عن فقدان الدم؟

يعد فقر الدم الناجم عن فقدن الدم أحد أنواع فقر الدم تحدث خسارة خلايا الدم الحمراء عن طريق النزيف، يمكن أن يحدث هذا ببطء على مدى فترة طويلة من الزمن وقد لا يلاحظ المريض ذلك، تشمل أسباب النزيف:
  1. أمراض الجهاز الهضمي مثل القرحة والبواسير والتهاب المعدة والسرطان.
  2. العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs) مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين والتي يمكن أن تسبب القرحة والتهاب المعدة.
  3. الدورة الشهرية للمرأة خاصةً إذا كانت الدورة الشهرية غزيرة.
  4. الأورام الليفية.
  5. نزيف ما بعد الجراحة.
  6. فقدان الدم عند الولادة وفترة النفاس.

ما هو فقر الدم الناجم عن نقص أو خلل في إنتاج خلايا الدم الحمراء؟

يعد هذا النوع من أنواع فقر الدم الخطيرة، حيث لا يكون الجسم قادراً على إنتاج ما يكفي من خلايا الدم، أو قد لا تكون الخلايا المنتجة قادرة على العمل بالطريقة التي ينبغي لها، بسبب خطأ ما في تلك الخلايا، أو بسبب نقص بعض الفيتامينات والمعادن المهمة لتكوين تلك الخلايا. تشمل الأسباب المرتبطة بهذا النوع:
  1. أمراض نخاع العظام والخلايا الجذعية (مثل فقر الدم اللاتنسجي وجميع أنواع سرطان الدم).
  2. فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.
  3. فقر الدم المنجلي.
  4. الثلاسيميا.
  5. فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات وتحديداً B12 أو حمض الفوليك حيث يتسبب نقص الفيتامين في إنتاج الجسم لخلايا الدم الحمراء، التي تكون كبيرة جداً ولا يمكنها العمل بشكل صحيح.
  6. الأمراض المزمنة: عادة ما يحدث فقر الدم المرتبط بحالات مزمنة أخرى في حالة الالتهاب طويل الأمد حيث تعمل البروتينات الالتهابية على إبطاء إنتاج نخاع العظم لخلايا الدم الحمراء الفتية بعدة طرق (وتشمل الأمراض المزمنة أمراض الكلى المتقدمة- قصور الغدة الدرقية- أمراض كبار السن- السرطان- الذئبة- السكري والتهاب المفاصل الروماتويدي).

ما هو فقر الدم الناجم عن تدمير خلايا الدم الحمراء؟

عندما تكون خلايا الدم الحمراء هشة ولا يمكنها تحمل الضغط الناتج عن الانتقال عبر الجسم فقد تنفجر مسببةً ما يسمى بفقر الدم الانحلالي. يعد هذا النوع من أنواع فقر الدم الناشئة منذ الولادة أو التي تأتي لاحقاً، حيث أنه بعض الأحيان تكون أسباب فقر الدم الانحلالي غير واضحة ولكن يمكن أن تشمل:
  1. هجوم من الجهاز المناعي: كما هو الحال مع مرض الذئبة حيث يمكن أن يحدث هذا لأي شخص حتى الطفل الذي لا يزال في الرحم أو حديث الولادة، وهذا ما يسمى بالمرض الانحلالي لحديثي الولادة.
  2. الأمراض التي يمكن أن تنتقل عبر الجينات: مثل فقر الدم المنجلي والتلاسيميا وفرفرية نقص الصفيحات التخثرية  (داء موسكوفيتش) (TTP).
  3. تضخم الطحال: يمكن أن يؤدي ذلك في حالات نادرة إلى حبس خلايا الدم الحمراء وتدميرها مبكراً.
  4. العدوى أو الأدوية أو سم الأفعى أو العنكبوت أو بعض الأطعمة.
  5. السموم من أمراض الكبد أو الكلى المتقدمة.
  6. صمامات القلب الاصطناعية.
  7. الأورام.
  8. الحروق الشديدة.
  9. اضطرابات التخثر.

كيف يتم تشخيص أنواع فقر الدم؟

عند ملاحظة الأعراض السريرية على المريض يمكن إجراء التحاليل الدموية التالية لتشخيص أي أنواع فقر الدم التي يعاني منها، وهذه التحاليل هي:
  • صورة الدم CBC:
يقيس نسبة خلايا الدم الحمراء، وتبلغ القيمة الطبيعية لخلايا الدّمّ الحمراء للرجال البالغين من 5 إلى 6 ملايين خلية / مل، وللنساء البالغات من 4 إلى 5 ملايين خلية / مل. يبين هذا التحليل نسبة الهيموجلوبين في الدم حيث تبلغ نسبة الهيموجلوبين الطبيعية عند الرجال البالغين 14 إلى 17 جم / ديسيلتر، وعند النساء البالغات من 12 إلى 15 جم / ديسيلتر. كما يقيس نسبة الهيماتوكريت فقد تكون مستويات الهيماتوكريت المنخفضة علامة على فقر الدم، تبلغ القيمة الطبيعية للهيماتوكريت عند الرجال البالغين 41٪ إلى 50٪، وعند النساء البالغات 36٪ إلى 44٪. كما يقيس المستويات المتوسطة لحجم الكرية (MCV) حيث تشير المستويات الأقل من الطبيعي للإصابة بفقر الدم أو الثلاسيميا، والقيمة الطبيعية هي من 0 إلى 95 فيمتوليتر.
  • مسحة الدم  Blood smear:
حيث يتم أخذ عينة من دم المريض، وتتم دراستها تحت المجهر لمعرفة شكل الخلايا وعددها، ودراسة تعداد الخلايا الشبكية للتحقق من وجود خلايا الدم الحمراء غير الناضجة.
  • مخزون الحديد (الفيرتين):
الفيريتين هو بروتين في الدم يخزن الحديد، يمكن أن يشير تحليل مخزون الحديد الفيريتين إلى ما إذا كانت مستويات الحديد مرتفعة أم منخفضة، حيث يمكن أن تشير المستويات المنخفضة إلى فقر الدم. تختلف القيمة الطبيعية للفيريتين بحسب العمر، وفق ما يلي: الأطفال حديثو الولادة 25-200 نانوغرام / مل. الرضع بعمر 1 شهر 200-600 نانوغرام / مل. الرضع الذين تتراوح أعمارهم بين 2-5 أشهر 50-200 نانوغرام / مل. الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و15 سنة 7-140 نانوغرام / مل. الذكور البالغين 24-336 نانوغرام / مل. الإناث البالغات من 24 إلى 307 نانوغرام / مل.

ما هو علاج أنواع فقر الدم؟

سيعتمد علاج أنواع فقر الدم على النوع الذي يعاني منه المريض، ويمكن أن تكون الخطوات التالية مساعدة في عملية مختلف أنواع فقر الدم:
  1. إذا كان المريض مصاباً بفقر الدم اللاتنسجي فقد يحتاج إلى الأدوية أو عمليات نقل الدم (التي يحصل فيها على دم من شخص آخر) أو زرع نخاع العظم (حيث يحصل على الخلايا الجذعية للمتبرع).
  2. إذا كان المريض مصاباً بفقر الدم الانحلالي فقد يحتاج إلى دواء يثبط جهاز المناعة وإلى نقل الدم.
  3. إذا كان السبب هو فقدان الدم فقد يخضع المريض لعملية جراحية لاكتشاف النزيف ومعالجته.
  4. إذا كان المريض يعاني من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد فربما يحتاج إلى تناول مكملات الحديد وتغيير النظام الغذائي.
  5. يشمل علاج فقر الدم المنجلي المسكنات ومكملات حمض الفوليك والمضادات الحيوية المتقطعة أو العلاج بالأكسجين.
  6. إذا كان المريض يعاني من نقص فيتامين ب 12 أو نقص حمض الفوليك فسيتم وصف المكملات الغذائية.
  7. لا يحتاج مرض التلاسيميا عادةً إلى علاج ولكن إذا كانت الحالة شديدة فقد يخضع لعمليات نقل الدم أو زراعة نخاع العظم أو الجراحة.
يعد فقر الدم من أشيع الأمراض بالمجتمعات لذا يجب دائماً اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يحوي على الحديد والفيتامينات وجميع العناصر الغذائية المهمة لصحة الجسم.

هل تتوفر تحاليل لتشخيص أنواع فقر الدم في مختبرات دلتا ؟

تقدم مختبرات دلتا الطبیة الكثیر من الباقات المتضمنة تحالیل الدم الشاملة مثل باقة الفحص الشامل، وغيرها من الفحوصات الفردية مثل صورة الدم الكاملة وفحص الرحلان الكهربائي وتحليل مخزون الحديد وغيرها من التحاليل التي تساهم في التشخيص الدقيق لجميع أنواع فقر الدم وغيرها من الأمراض. يمكن الحصول على جميع التحاليل من خلال زيارة أقرب فرع من فروع مختبرات دلتا الطبية في منطقتك، أو من خلال طلب خدمة السحب المنزلي التي توفرها مختبرات دلتا مجاناً، مع ضمان الحصول على نتائج ذات جودة ودقة عالية.

المراجع

American Society of Hematology. Anemia. Merck Manuals. Overview of Anemia. Sickle cell disease clinical guidelines.  Iron-deficiency anemia. (n.d.). Micronutrient deficiencies. (n.d.). Thalassemias. (n.d.).