by user

Share

إعداد user

شاركها مع أصدقائك

باقة الفحص الشامل للرياضيين واللاعبين
تعتبر الرياضة أفضل وقاية من الأمراض، لذا يجب جعل الرياضة أسلوباً للحياة اليومية وللتمتع بأفضل قدرة على ممارسة الرياضة يجب التمتع بصحة جيدة وللتأكد من ذلك يجب إجراء مجموعة من تحاليل الفحص الشامل التي تضمن سلامة الجسم.

ما هي الأمراض التي قد تصيب اللاعبين والرياضيين؟

  1. التهاب العضلات والأوتار.
  2. الكسور العظمية والرضوض.
  3. إصابات الركبة الخطيرة.
  4. الإصابات الرضحية والكدمات.
  5. الإنتانات والعدوى في الصالات الرياضية.
  6. الجفاف بسبب التعرق المفرط أثناء التمرين.
  7. ضربة الشمس في حال التمرين بأماكن مفتوحة.
  8. قصور الكبد والكلية في حاول تناول بروتينات صناعية أو مكملات صناعية لبناء العضلات عند الرياضيين.

ما هي أسباب الإصابات الرياضية الرضحية؟

  1. السقوط أو التعرض لضربة قوية.
  2. عدم الإحماء الجيد قبل التمرين.
  3. حمل أوزان ثقيلة.
  4. عدم استخدام معدات مناسبة.
  5. الإجهاد الشديد للجسم.

كيف يمكن الوقاية من الأمراض الشائعة عند اللاعبين؟

  1. الحفاظ على النظافة الشخصية أثناء ممارسة الرياضة وعدم استعمال أدوات الآخرين.
  2. تجنب التمرين أثناء شمس الظهيرة.
  3. الإكثار من شرب المياه أثناء التمرين.
  4. اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
  5. الإحماء الجيد قبل بدء التمرين.
  6. عدم حمل أوزان ثقيلة.
  7. عدم تناول المكملات الغذائية لإنماء العضلات مثل البروتين الصناعي.

ما هي الأمراض التي تعالجها أو تساعد بالوقاية منها الرياضة؟

تفيد الرياضة في الوقاية والتخفيف من شدة الكثير من الأمراض مثل:
  1. السمنة وزيادة الوزن.
  2. أمراض القلب والأوعية.
  3. السكري.
  4. السرطان.
  5. ارتفاع ضغط الدم.
  6. التهابات المفاصل.
  7. القلق والاكتئاب.
  8. الخرف والألزهايمر.
  9. هشاشة العظام.
من المهم إجراء هذه التحاليل قبل البدء بالالتزام بالرياضة وذلك للتأكد من التمتع بصحة جيدة للقدرة على التمرين وتغيير نمط الحياة.

ما هي باقة تحاليل الفحص الشامل للرياضيين؟

  • تحليل صورة الدم CBC:
يعد تحليل صورة الدم (CBC) أحد أكثر اختبارات الدم شيوعاً، غالباً ما يتم إجراؤه كجزء من الفحص الروتيني للمريض، يقيس هذا التحليل نسبة العديد من مكونات الدم المختلفة بما في ذلك خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية. يمكن أن تكون مستويات خلايا الدّمّ الحمراء الأعلى أو الأقلّ من المعتاد علامة على الجفاف أو فقر الدّمّ أو النّزيف، والقيمة الطّبيعيّة لخلايا الدّمّ الحمراء للرجال البالغين من 5 إلى 6 ملايين خلية / مل، وللنساء البالغات من 4 إلى 5 ملايين خلية / مل. يمكن أن تكون مستويات خلايا الدّمّ البيضاء الأعلى أو الأقلّ من المعدّل الطّبيعيّ علامة على الإصابة بالعدوى أو سرطان الدّمّ أو اضطراب الجهاز المناعيّ، والقيمة الطّبيعيّة لخلايا الدّمّ البيضاء من 4500 إلى 10000 خلية / ميكرولتر. قد تكون مستويات الصّفائح الدّمويّة الأعلى أو الأقلّ من الطّبيعيّ علامة على اضطرابات التّخثّر أو اضطرابات النّزيف، والقيمة الطّبيعيّة للصفائح الدّمويّة من 140.000 إلى 450.000 خلية / مل. قد تكون مستويات الهيموغلوبّين الأقلّ من المعدّل الطّبيعيّ علامة على فقر الدّمّ أو فقر الدّمّ المنجليّ أو الثّلاسيميا، والقيمة الطّبيعيّة للهيموجلوبين عند الرّجال البالغين 14 إلى 17 جم / ديسيلتر، وعند النّساء البالغات من 12 إلى 15 جم / ديسيلتر. قد تعني مستويات الهيماتوكريت المرتفعة جدّاً الإصابة بالجفاف، بينما قد تكون مستويات الهيماتوكريت المنخفضة علامة على فقر الدّمّ، والقيمة الطّبيعيّة للهيماتوكريت عند الرّجال البالغين 41٪ إلى 50٪، وعند النّساء البالغات 36٪ إلى 44٪. قد تشير مستويات المتوسّطة لحجم الكريّة (MCV) الأقلّ من الطّبيعيّ للإصابة بفقر الدّمّ أو الثّلاسيميا، والقيمة الطّبيعيّة هي من 0 إلى 95 فيمتوليتر.
  • تحاليل خمائر الكبد ALT – AST:
AST (إنزيم ناقلة أمين الأسبارتات aminotransferase) و ALT (إنزيم ناقلة أمين الألانين alanine transaminase) هي إنزيمات توجد غالباً في الكبد، لكن موجودة أيضاً في العضلات والأعضاء الأخرى في الجسم. تقيس تحاليل الدّمّ AST وALT كمّيّة الإنزيمات في الدّمّ، وهي تحاليل روتينيّة يشيع استخدامها للمساعدة في تشخيص تلف الكبد أو أمراضه؛ وقد تساعد أيضاً في تشخيص الحالات الصّحّيّة الأخرى. لا تحتاج هذه التّحاليل للصيام قبل إجرائها ولا لأي تحضير مسبق. القيم الطّبيعيّة لإنزيم ناقلة أمين الألانين (ALT): 36-4 وحدات/لتر. القيم الطّبيعيّة لإنزيم ناقلة أمين الاسباراتات (AST): 35 – 8 وحدات/لتر.
  • تحليل الكرياتينين Creatinine:
هو من أشيع وأهمّ التّحاليل التّي تستخدم لتقدير وظيفة الكليتين، تعتمد كمّية الكرياتينين التّي يتمّ إنتاجها يوميّاً على حجم العضلات وبالتّالي هناك اختلاف في نسبة الكرياتينين بين الذّكور والإناث مع انخفاض قيم الكرياتينين لدى الأطفال والذّين يعانون من نقص كتلة العضلات، كما تتأثّر نسبة الكرياتينين بالنّظام الغذائيّ وتحديداً بالبروتين حيث يمكن أن يتغيّر الكرياتينين بنسبة تصل إلى 30٪ بعد تناول اللّحوم الحمراء. تبلغ نسبة الكرياتينين الطّبيعيّة في الدّمّ 0.74 إلى 1.35 ملغم/دل للرجال البالغين (65.4 – 119.3 ميكرومول/لتر) و0.59 إلى 1.04 ملغم/دل للنساء البالغات 52.2 – 91.9 ميكرومول/لتر).
  • تحليل اليوريك أسيد Uric Acid:
اليوريا هي مركّب نيتروجينيّ يتركّب في الكبد كنتيجة نهائيّة لعمليّة استقلاب البروتين، يتمّ التّخلّص من حوالي 85٪ من اليوريا عن طريق الكلى، ويتمّ التّخلّص من الباقي عن طريق الجهاز الهضميّ. تزداد مستويات اليوريا في الدّمّ في الحالات التّي تقلّ فيها التّصفية الكلويّة، وقد تزداد اليوريا أيضاً في حالات أخرى لا تتعلّق بأمراض الكلى مثل نزيف الجهاز الهضميّ العلويّ والتّجفاف والوجبات الغذائيّة الغنية بالبروتين. قد تنخفض نسبة اليوريا في حالات سوء التّغذية والمجاعات والنّظام الغذائيّ منخفض البروتين وأمراض الكبد الحادّة. نسبة اليوريك أسيد الطّبيعيّة للرجال  4 – 8.5 مع/دل، وللنساء 2.7 – 7.3 مع/دل.
  • تحليل الكرياتين كيناز:
توجد ثلاث أنواع من الكرياتين كيناز وهو أنزيم موجود في القلب والعضلات الهيكلية والدماغ وعند وجود تلف في العضلات فإنه يتم إطلاق كيناز الكرياتين إلى الدم فترتفع كميته. تبلغ النسبة الطبيعية من الكرياتين كيناز عند الرجال 55 – 170 وحدة دولية / لتر، وعند النساء 30 – 135 وحدة دولية / لتر.
  • الهرمون النّخامي المحفّز للغدّة الدّرقيّة TSH:
هو الهرمون الذّي تفرزه النّخامى لتحفيز الغدّة الدّرقيّة على إفراز هرموناتها وضبط عمل الجسم، وهو من أهمّ التّحاليل التّي تكشف قصور أو فرط الدّرق وما يرافقهما من أعراض مزعجة للمريض. تبلغ القيمة الطّبيعيّة لل TSH 0.4 – 4.0 ملليلتر وحدة دوليّة لكلّ لتر.
  • تحليل الاستراديول:
وهو تحليل يقيس كمية الاستراديول في الدم، يعد هرمون الاستراديول أحد أشكال الاستروجين التي ينتجها المبيض والمشيمة والغدد الكظرين والخصيتين لكن بكميات صغيرة، ومن الضروري الحفاظ على مستوى الاستراديول الطبيعي وذلك من أجل الحفاظ على القدرة الإنجابية وتجنب الاكتئاب والاضطرابات الهرمونية. تبلغ النسبة الطبيعية للاستراديول عند الرجل 10 – 50 بيكوغرام/ مل، وعند النساء 300 – 400 بيكوغرام/ مل.
  • تحليل التستوستيرون:
يفرز هذا الهرمون لدى كلا الجنسين ولكن بكميات أكبر بكثير لدى الرجال وهو مسؤول عن الصفات الجنسية الثانوية. تبلغ النسبة الطبيعية لهمون التستوستيرون في الدم 15 – 70 نانوغرام/ ديسيلتر.
  • تحليل الهيموجلوبين الجلوكوزي التّراكميّ A1C:
يقيس اختبار A1C متوسّط ​​مستوى السكر في الدّمّ خلال الشّهرين أو الثّلاثة أشهر الماضية، وهو مهم لمعرفة الإصابة بمرض السكري أو التنبؤ باحتمالية الإصابة في المستقبل. A1C أقل من 5.7٪ طبيعيّ. A1C بين 5.7 و 6.4٪ يشير إلى بداية الإصابة بالسكري (عدم تحمّل السكر). A1C 6.5٪ أو أعلى يشير إلى الإصابة بداء السكري.
  • تحليل فيتامين د:
هو فيتامين مهمّ للحفاظ على صحة العظام والأسنان كما أنه ضروري لتقوية مناعة الجسم والتّقليل من الاكتئاب واضطرابات المزاج، يمكن الحصول عليه من الطّعام والتّعرّض الكافي لأشعّة الشّمس. تبلغ المستويات الطّبيعيّة من فيتامين د بالجسم 50- 125 نانومول/ل أو 20- 50 نانوغرام/مل.
  • تحليل الكولسترول الكلي:
يقيس الكمية الكلية للكولسترول في الجسم المكونة من كولسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة وكولسترول البروتين الدهني عالي الكثافة في الدم. القيمة الطبيعية للكولسترول الكلي في الدم أقل من 200 mg / dL. الارتفاع الحدي للكولسترول الكلي في الدم 200-239 mg / dL. يكون مرتفعاً عندما يكون 240 mg / dL وما فوق.
  • تحليل الدهون الثلاثية TG:
يقيس هذا التحليل كمية الدهون الثلاثية في الدم، وهي ترتفع في حالات السمنة والنظام الغذائي غير المتوازن الغني بالدهون مما يزيد خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية. تبلغ نسبة الدهون الثلاثية الطبيعية في الجسم أقل من 150 مغ/ دل.
  • تحليل الكولسترول الضار LDL:
الكولسترول الضار هو المصدر الرئيسي للانسدادات في الشرايين. القيمة الطّبيعيّة أقلّ من 100mg / dL. قريب من الطبيعي 100- 129mg / dL. ارتفاع حدي 130-159 mg / dL. مرتفع 160-189 mg / dL. مرتفع جداً 190 mg / dL وما فوق.
  • تحليل الكولسترول الجيد HDL:
يساعد البروتين الدهني عالي الكثافة على التخلص من الكولسترول الضار. 60 mg / dL وما فوق يعتبر وقائي ضد أمراض القلب. 40-59 mg / dL قيم جيدة. أقل من 40 mg / dL عامل خطر رئيسي لأمراض القلب.
  • البروتين الدهني منخفض الكثافة (VLDL):
هو نوع آخر من الكولسترول الضار، حيث تم ربط مستويات VLDL المرتفعة بتراكم الترسبات في الشرايين. لا يتم تضمين VLDL عادةً في اختبارات الكولسترول الروتينية لأنّه من الصعب قياسه، لكن القيمة الطبيعية له هي 2- 30 mg / dL.

المراجع

American Liver Foundation. [Internet]. New York: American Liver Foundation; c2017. Diagnosing Liver Disease – Liver Biopsy and Liver Function Tests; National Heart, Lung, and Blood Institute [Internet]. Bethesda (MD): U.S. Department of Health and Human Services; Blood Tests Testing.com [Internet]. Seattle (WA).: OneCare Media; c2022. Aspartate Aminotransferase: The Test Blood test. Blood test: Complete blood count. National Library of Medicine. Blood Glucose Test. Medlineplus. Creatine Kinase. Medlineplus. Triglycerides Test.