by user

Share

إعداد user

شاركها مع أصدقائك

فيتامين ب المركب
لربما سمعت عن أشخاص يتناولون فيتامين ب المركب دوائيّاً كمكمّلات غذائيّة، وتبادر لذهنك حول ماهيته وما هي أنواع هذه الفيتامينات؟ ما هي فوائدها؟ ومن أين تحصل عليها من الأطعمة؟ دعونا نتعرّف على كل ذلك سويّاً في المقال التالي.

ما هو فيتامين ب المركب ؟

فيتامين ب المركب هو عبارة عن ثمان فيتامينات تدعى:
  1. الثّيامين B1.
  2. ريبوفلافين B2.
  3. النّياسين B3.
  4. حمض البانتوثنيك B5.
  5. البيريدوكسين B6.
  6. البيوتين B7.
  7. حمض الفوليك B9.
  8. كوبالامين B12.

ما هي فوائد فيتامين ب المركب؟

له دور مهمّ لصحّة الجسم ودعمه وتقوية المناعة والأعصاب والتّمثيل الغذائيّ والاستقلاب، كما يسهم في تشكيل كريّات الدّمّ الحمراء. كما أنّ فيتامين ب المركب مهمّ بشكل خاصّ للحوامل أو المرضعات حيث يساعد في نموّ دماغ الجنين وتطوّره، كما أنّه يقلّل من خطر التّشوّهات الخلقيّة والعصبيّة. إضافة لما سبق، فهذا الفيتامين مهم لتعزيز هرمون التّستوستيرون، حيث يتمّ تضمين فيتامين ب في مكمّلات تعزيز هرمون التّستوستيرون.

ما هي كمية الفيتامينات في فيتامين ب المركب التّي يحتاجها الجسم؟

  1. B1: 1.1 mg
  2. B2: 1.1mg.
  3. B3: 14 NE.
  4. B5: 5 mg.
  5. B6: 1.3 mg.
  6. B7: 30 Mcg.
  7. B9: 400Mcg.
  8. B12: 2.4 Mcg.
تختلف هذه الكمّيّات بين الذّكور والإناث، كما تختلف بين كبار السّنّ والأطفال حسب حاجة الجسم.

هل يختلف امتصاص هذه الفيتامينات بين الأشخاص؟

يختلف امتصاص هذه الفيتامينات بين الأشخاص تبعاً للظروف الصّحّيّة التّي يعاني منها الشّخص، حيث تؤثّر الأمراض الهضميّة على عمليّة الامتصاص مثل داء كرون والتهاب القولون التّقرّحيّ وعمليّات قطع المعدة. كما تؤثّر أمراض الكلى والالتهابات وتعاطي الكحول بشدّة على امتصاص هذه الفيتامينات.

ما هي الأطعمة التّي تحتوي على مجموعة فيتامين ب المركب ؟

 
ما هي مصادر فيتامين ب المركب في الطعام
تحتوي الكثير من الأطعمة على كمّيّة وافرة وجيّدة من هذه المغذيّات، لذا يجب أن يكون النّظام الغذائيّ متنوّعاً شاملاً لهذه المجموعة من الأطعمة:
  1. مشتقّات الألبان والأجبان.
  2. اللّحوم مثل الدّجاج واللّحوم الحمراء.
  3. الأسماك مثل التّونة والسّلمون والمحار.
  4. الخضراوات ذات اللّون الأخضر الدّاكن مثل السّبانخ.
  5. الفواكه مثل الحمضيّات والموز.
  6. الحبوب والبقوليّات مثل الفاصولياء والحمّص والعدس والصّويا.
  7. المكسّرات والبذور.

ما هي أعراض نقص فيتامين ب المركب ؟

معظم النّاس الذّين يتّبعون نظاما غذائيّا متوازنا لا يعانون من أعراض نقص فيتامين ب المركب ، ومع ذلك ما يزال من الممكن أن يتعرّض الشّخص لنقص هذه الفيتامينات وخاصّةً إذا كان يتّبع نظاما غذائيّا نباتيّا لفترة طويلة أو يتناول أدوية معيّنة لفترة طويلة مثل مثبّطات مضخّة البروتون، وهنا يعاني المريض من التّالية:
  1. طفح جلديّ وتشقّقات حول الفمّ.
  2. تورّم اللّسان وتضخّمه.
  3. إعياء وتعب وضعف بالجسم.
  4. فقر الدّمّ.
  5. التّهيّج أو الاكتئاب.
  6. أعراض هضميّة مثل الغثيان والمغص والإسهال والإمساك.
  7. أعراض عصبيّة مثل الخدر أو الوخز في القدمين واليدين.
إذا بقي المريض دون علاج فقد يزيد النّقص من خطر الإصابة بما يلي:
  1. فقر الدّمّ.
  2. أمراض في الجهاز الهضميّ.
  3. الأمراض الجلديّة.
  4. الاعتلال العصبيّ المحيطيّ.
  5. عيوب خلقيّة عصبيّة لدى مواليد الأمّهات اللّواتي يعانين من نقص فيتامينات ب وأهمّها حمض الفوليك B9.

هل من الضّروريّ تناول المكمّلات الغذائيّة؟

ليس من الضّروري تناول المكمّلات الغذائيّة الحاوية على مجموعة فيتامين ب المركب ما لم يعاني المريض حقّاً من نقص بهذه الفيتامينات، ولكن في بعض الحالات من المحتمل أن يحتاج الشّخص إلى مكمّلات إذا كان الشّخص:
  1. أكبر من 50 سنة.
  2. حامل أو تخطّط للحمل.
  3. يعاني من بعض الحالات الصّحّيّة المزمنة.
  4. يناول بعض الأدوية لفترة طويلة.
  5. اتّباع نظام غذائيّ نباتيّ لفترة طويلة.

ماذا يحدث عند الإفراط في تناول فيتامين ب ؟

من غير المحتمل أن يحصل الشّخص على كمّيّة كبيرة من فيتامينات ب من النّظام الغذائيّ، وذلك لأنّ مجموعة فيتامين ب المركب قابلة للذوبان في الماء وبالتّالي لا تتراكم في الجسم بل تطرح عن طريق البول. لكن من الممكن أن يتناول المريض مكمّلات غذائيّة تحوي على مجموعة فيتامين ب المركب دون أن يعاني من النّقص أو دون استشارة طبيب وهنا يمكن أن تتراكم في الجسم، وتؤدّي لبعض الآثار الجانبيّة ومنها:
  1. قد يؤدي الإفراط في تناول فيتامين ب 6 إلى اعتلال الأعصاب المحيطيّة وفقدان الإحساس في الذّراعين والسّاقين.
  2. قد يؤدّي الإفراط في تناول حمض الفوليك B9 إلى إخفاء أعراض نقص فيتامين ب 12 والذّي يمكن أن يؤدّي في النّهاية إلى ضرر الجهاز العصبيّ.
  3. قد يؤدّي الإفراط في تناول فيتامين النّياسين B3 إلى تورّد الجلد وتلف الكبد.

ما أهمية مجموعة فيتامين ب المركب في الحمل؟

يجب اتّباع نظام غذائيّ أثناء الحمل للحفاظ على صحّة الأمّ والطّفل وللوقاية من خطر تطوّر التّشوّهات الخلقيّة والعصبيّة عند الأطفال، ومن فوائد هذه الفيتامينات:
  1. فيتامين B1 يشكل دوراً مهمّاً في نموّ وتطوّر دماغ الطّفل.
  2. فيتامين B2 يشكل دوراً مهما للحفاظ على صحّة عيون الأمّ وبشرتها.
  3. فيتامين B3 يشكل دوراً مهما  في تحسين عمليّة الهضم والتّخفيف من غثيان وإقياء الحمل.
  4. فيتامين B5 يشكل دوراً مهما في تكوين هرمونات الحمل ويخفّف من التّقلّصات والتّشنّجات.
  5. فيتامين B6 يشكل دوراً مهمّاً في نموّ الدّماغ والجهاز العصبيّ للطفل.
  6. فيتامين B7 يشكل دوراُ مهما في صحّة الشّعر والاظافر.
  7. فيتامين B9 يشكل دوراً مهما في الوقاية من التّشوّهات الخلقيّة والعصبيّة للجنين.
  8. فيتامين B12 يشكل دوراً مهما في الحفاظ على صحّة العمود الفقريّ والجهاز العصبيّ المركزيّ.

ما هي الآثار الجانبيّة المحتملة لفيتامين ب المركب ؟

  1. يمكن للجرعات العالية من فيتامين ب 3 المصنّع دوائّياً أن ترفع مستويات السّكّر في الدّمّ كما يمكن أن تتداخل مع أدوية داء السكري، كما أنّها قد تؤدي لانخفاض الضّغط والإسهال وزيادة النّزيف.
  2. يمكن أن يؤدّي تناول أكثر من 1000 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميّاً إلى إخفاء نوع من فقر الدّمّ النّاجم عن نقص فيتامين ب 12.
  3. يمكن أن يتغيّر لون البول إلى الأصفر الفاتح، ولكن هذا تأثير مؤقّت يزول بمجرّد أن تطرح الكلى الفيتامينات الزّائدة من الجسم.

كيف يمكن كشف نقص فيتامين ب في الجسم؟

تُعرف نسبة الفيتامينات في الجسم عن طريق اختبارات أو مجموعة من التحاليل الطبية التي تكشف عن كمّيّة أو مستوى واحد أو أكثر من فيتامينات ب في الدّمّ أو البول. غالباً ما تؤخذ عيّنة دمّ وريديّة للمريض ومعايرة نسبة فيتامين معيّن في الجسم. في مختبرات دلتا تجرى هذه الأنواع من التحاليل، حيث يمكن إجراؤها في أي فرع من فروع مختبرات دلتا الطبية في السعودية، أو من خلال خدمة السحب المنزلي التي توفرها مختبرات دلتا مجاناً.

المراجع

National Center for Complementary and Integrative Health, National Institutes of Health. Vitamins and Minerals.   مصدر الصورة داخل المقال 1